دليل الأفلام

استعراض فيلم | The Hunger Games Mockingjay Part2

ملخص القصة

 الفيلم الأخير والختامي لسلسة أفلام ألعاب الجوع. الآن بعد أن تم إنقاذ بيتا (جوش هوتشرسن)، يبدأ غيل (يام هيمسورث)، في استخدام استراتيجيات مثيرة للجدل لإقناع المناطق الأخرى للإنضمام إلى التمرد.  كاتنيس (جنيفر لورانس)، بالتعاون مع أصدقاءها والرئيس كوين (جوليان مور)، سيستعدون للحرب والثورة متوجهين صوب الكابيتول ضد الرئيس سنو (دونالد ساذرلاند)، الذي أصبح هاجسه تدمير كاتنيس.

في مهمة مع فرقة من المقاطعة 13، ستنطلق كاتنيس وأصدقاءها وسيخاطرون بحياتهم في محاولة لاغتيال الرئيس سنو. سيتوجب على كاتنيس التغلب على التحدي الأخير للفوز (بلعبة) الرئيس سنو – والاستيلاء على مبنى الكابيتول تحت خطر فقدان أصدقاءها ومن تحب. الفخاخ، والأعداء، والخيارات الأخلاقية التي تنتظر كاتنيس، سيكون تحديها الأكبر، وأخطر من أي شيء واجهته سابقاً في دورة ألعاب الجوع، لكنها تدرك أن المخاطر لم تعد فقط من أجل البقاء – فهي للمستقبل.



بطاقة الفيلم The Hunger Games Mockingjay Part2RATED-PG-13

  • المخرج: فرانسيس لورنس
  • الممثلين: جنيفر لورانس  | دونالد ساذرلاند |  جوش هوتشرسن
  • ستوديو : Lionsgate ©
  • IMDB: 7.4/10
  • مدة الفيلم: 137  دقيقة

تقييم الزوار للفيلم

تقييم المستخدمون: 0.05 ( 150 أصوات)

 


مغامرة | خيال علمي


The fire will burn forever

الوسوم
اظهر المزيد

جخه موفي

فريق التحرير في موقع جخه موفي

رأيان على “استعراض فيلم | The Hunger Games Mockingjay Part2”

  1. سلسلة ألعاب الجوع من اجمل سلاسل أفلام المغامرات , ولا سيما ان سلسلة الرواية أفضل من الفيلم
    إلا أن جينيفر لورانس أبدعت في الدور , وكذلك جوش هوتشرسن , وربما أفضل الأجزاء كان الجزء الثاني ” ألسنة اللهب ” لإنه جاء مشابهاً كثيرا للرواية , إلا اني أرى ان الجزء الأخير من الطائر المقلد , لم يعطى حقه , وكأن هناك أشياء ناقصة , لم يتم عمله بشكل جيد ومطابق للرواية , فتحول ” بيتا ” بسرعة من حالة الغضب والكره لـ ” كاتنيس ” , إلى حالة الهدوء والشفاء , جاء ذلك بشكل غير متقن , لإن في الرواية كانت هناك مواقف أكثر من الفيلم تظهر حالته , كما أن ظهور ” كوين ” وعدم وضوح موقفها من كاتنيس لم يكن مفهوماً , حتى عرفت كاتنيس بمخططها في نهاية الفيلم وقتلتها , وكذلك لا افهم لما أصبح ” غيل ” بهذا المنطق ورغبته في الثأر , حتى ان كاتنيس لم تعترف بحب ” بيتا ” , الجزء الأخير لم يركز على الجوانب النفسية للأبطال , وإعتمد فقد على إسلوب الكر والفر والحرب , كنت أتمنى ان يكون أفضل من ذلك مثل الثلاث اجزاء الأولى

    وشكرا على التقرير

رأيك؟ أضف تعليق!