رسوم متحركة

الاميره مونونكي | Princess Mononoke

تدور احداث القصة في زمن من الفوضى، حيث انهار نظام العصور الوسطى وكان المجتمع يتجة نحو عهد جديد من التطور والتقدم . اسمه بالعربي  الاميره مونونكي، سنة الانتاج: 1997، النوع :درامي، خيالي ، رومانسي. وقت الفيلم:135دقيقة، للكاتب والمخرج :المبدع هياو ميازاكي

في عام 1997 ،اخرج فيلم الأميرة مونونوكي (Princess Mononoke). حاز الفيلم على جائزة أفضل فيلم في حفل توزيع جوائز الاوسكار اليابانية. بعد اخراج الأميرة مونونوكي اعلن ميازاكي عن تقاعده ، وانه ينوي أن يكون هذا الفيلم فيلمه الأخير كمخرج.

القصة

على الرغم من انتشار التلوث وفناء الغابات ، كان لايزال هناك الكثير من الغابات التي رفضت الانسان .في هذة الغابات الدائمة الخضرة كان هناك الحيوانات ككلاب الجبل والخنازير والغزلان والتي كانت ضخمة جدا بالنسبة للحجم الطبيعي وكانوا لديهم القدرة على فهم لغة البشر وكذلك تتميز بالحكمة. ويقتلون البشر اللذين يحاولون احتلال غابتهم الرائعه.

البطل هو الامير اشيتاكا (ashitaka) وهوامير الاسرة التي هزمت على يد حكومة ياماتو (yamato) واصبحوا يعيشون في قرية جبلية بعيدا عن انظار العالم الخارجي لمئات السنين لايعلم بهم أحد وهو قائد شعبة.

في يوم من الايام قام خنزير بمهاجمة قرية اشيتاكا فقاتلة وقتلة اشيتاكا ولكن تعرض للعنة نتيجة لقتلة هذا الخنزير وهي لعنة سوف تؤدي في النهاية الى موته. وهي في ذراعة اليمنى وهي تزداد بالكره والخوف.

ينطلق اشيتاكا في رحلة لمعرفة من اين اتى هذا الحيوان والذي يدعى تاتاري وكذلك للبحث عن علاج لهذه اللعنة.

يقوم اشيتاكا بتتبع اثار الحيوان للغابة التي اتى منها.فيجد قرية تديرها صاحبة الارادة القوية والطموح السيده ايبوشي (Eboshi)وهي قرية لاستخراج المعادن .لقد ارادت السيدة ايبوشي التخلص من الهة الغابة وهم الحيوانات الضخمة والحكيمة.

ولتقوم بتحويل الغابة الى ارض ليعيش فيها البشر.قامت السيدة ايبوشي بجمع النساء اللواتي تم بيعهن والرجال المضطهدين وكونت مجتمع لتصنيع الحديد .

في هذة القرية يقابل الامير اشيتاكا اميرة الذئاب سان (san) ويقوم بانقاذ حياتها . سان التي تربت على يد كلاب الجبل او الذئاب كانت تكرة البشر وتقاتلهم وتقف في صف الهة الغابة على الرغم من انها انسانة .

كلا من الطرفين مؤمن بمعتقداتة ،السيدة ايبوشي تريد قطع اشجار الغابة ليعيش الناس والهة الغابة تريد المحافظة على ارضهم لكي يعيشوا.

لم يكن اشيتاكا متاكدة أي من الطرفين يساند وكذلك الساموراي اللذين كانوا يسعون وراء راس شيشي (shishi) الذي كان يملك القدرة على الشباب الابدي،اصبحوا طرفا ثالثا في هذة المعركة.

ملاحظه هامه : شيشي يظهر في الفيلم على هيئة غزال حجمه كبير .

في وسط هذة الماساة يقابل الامير اشيتاكا اميرة الذئاب سان ويتبادلا المشاعر. وكلا منهما يواجه صراعا داخليا ويحاولان اتخاذ القرار الصحيح


الوسوم
اظهر المزيد

جخه موفي

فريق التحرير في موقع جخه موفي

رأيك؟ أضف تعليق!

شاهد أيضاً

إغلاق