مقالات وأخبار

أوسامو تيزوكا امبراطور المانغا

أوسامو تيزوكا (Osamu Tezuka)| تبعا للمكان الذي تزوره او تبعا لمن يتكلم ، ستجد أن تيزوكا يشار إليه باسم الأب، العراب، الجد، الامبراطور أو الملك لكل من فني المانغا والأنيمي.

ولك الحرية في اختيار اي من هذه الاسماء لتطلقه على الرجل فهو يستحقها جميعا. وعلى مدى حياه المهنية ابتكر تيزوكا وكتب أكثر من 700 سلسلة مانجا تحتوي على ما يقدر ب 170،000 صفحة من الرسوم ،و 200،000 صفحة سيناريو للأنمي.

تاريخ ومكان الميلاد: 3 نوفمبر 1928 ، تويوناكا ، ولاية أوساكا ، اليابان


أيام الطفولة والشباب:

أوسامو الأكبر بين ثلاثة أطفال ، ولد في عائلة من الأطباء والمحامين ورجال الجيش. كان والده مهندسا ، ويرسم المانجا قبل الزواج ، ويمتلك مكتبة كبيرة من المانجا و جهاز عرض سينمائي الذي سيعرف أوسامو بمدرستين فنيتين رئيسية هما : الرسوم المتحركة لوالت ديزني وماكس فليشر. والأسرة كانت صارمة ولكنها أيضا تدعم وتشجع أبنائها. وعندما أظهر أوسامو موهبة كبيرة في الرسم وفرت له العائلة جميع المستلزمات وكراسات الرسم كي ينمي موهبته.

درس أوسامو في مدرسة نموذجية كانت فيها الصفوف مختلطه. وكان طالبا ذكيا وسرعان ما حظي بشعبية كبيرة بين زملاءة بسبب رسمه للمانغا وبطاقات المعايدة (التي انتشرت بين الطلاب).

في التاسعة من عمره وظف أوسامو موهبته في الرسم ومهاراته في الكتابة (التي لم تكن قد تبلورت بعد) لعمل أول مانغا متعددة الصفحات. وفيسن 11 ، ارتدى نظارته السوداء التي عرف بها وبدأ باستكشاف عالم الحشرات الذي احبه طوال حياته. كما بدأ استخدام اسم مستعار أوساموشي “Osamushi” ، وهي كلمة تدمج بين اسمه واسم حشرة.


الدكتور تيزوكا :

وعلى الرغم من العديد من الأنشطة الأخرى التي مارسها (التمثيل والعزف على البيانو على سبيل المثال) بجانب دراسته ، الا انه تابع الرسم. وبعد فترة الحرب على اليابان قرر أن أيضا دراسة الطب ليساهم في سد النقص الحاد في عدد الأطباء في اليابان المحتلة. وفي سن السابعة عشرة، التحق أوسامو بالمدرسة الطبية في جامعة اوساكا في عام 1945. كما أنه نال الاجازة لممارسة الطب في عام 1952 ، ونال بنجاح شهادة الدكتوراه في عام 1961. وكانت هذه الأهداف النبيلة التي كرس نفسه لهاتشهد على ذكائه الشديد. مع ذلك قلب تيزوكا وميوله كانت أكثر قربا إلى الفنون البصرية من العلوم.


المانجا :

بعد وقت قصير من دخوله المدرسة الطبية باع تيزوكا أولى رسومه الهزلية، وكانت عبارة عن مسلسل اسمه (يوميات تشان) لصحيفة أوساكا للأطفال. ورغم أن التوزيع للصحيفة كان محدودا، الا ان رسوماته حققت شعبية كافية لإثارة الاهتمام لدى الناشرين. وخلال وقت قصير باع اصداره من المانجا بعنوان (جزيرة الكنز الجديدة) الأولى ضمن سلسلة طويلة مقتبسة من الأدب الغربي.

جعلت جزيرة الكنز من تيزوكا شخصية مشهورة على المستوى المحلي وليشكل العمل نقطة التحول في حياته المهنية. وعندماتخرج من المدرسة الطبية ، ونشر مانغا بعنوان كليب غاضب A Furious Clip، ونشرت في أكبر عدد من الصحف ولعدد هائل من القراء.

ومنذ عام 1950 حتى وفاته ، عمل تيزوكا بدون توقف. لذا كان من الطبيعي ان يحول اعماله من المانجا الى الأنمي التي كان يحبها جدا ، وبالتالي نشأ هذا النوع من الفنون. حتى انه لم يكن بمقدوره ان يتنبأ أن عمله أسترو بوي (Astro Boy) سيصل الى العالمية ويمنح تيزوكا شهرة عالمية. وأنتج ما يقرب من 500 حلقة أنيمي وكان ذلك متزامنا مع الاستمرار في رسم وكتابة نحو 700 عدد من عناوين مانجا مختلفة.

لتيزوكا تأثير دائم في الثقافة الشعبية اليابانية، بل وعلى ثقافة العالم شعبية، دون المبالغة. فهو حقا فنان مؤثرة بشكل استثنائي.


شهرته اليوم :

• قدم شخصياته بالعيون الكبيرة التي ميزت شخصيات الانمي والمانغا المنتشرة في كل مكان.
• دمج العمل السينمائي في فن المانجا ، الذي كان قبله عباره عن فن جامد.
• نشر فن المانجا في مرحلة ما بعد الحرب على اليابان.
• ابتكر فن الانمي(الذي يمثل الآن صناعة تبلغ قيمتها مليارات الدولارات في العالم سنويا).
• مصدر الهام لأجيال جديدة من رسامي المانجا و الأنمي.
• غير نظرة المجتمع الى (المانغا – كا) اي رسام المانغا ليتم اعتبارهم اشخاص اصحاب مهنة عظيمة ذات أهداف نبيلة. وبفضل تيزوكا ، يحظى المانغا كا باحترام كبير ومردود مجزي من الناحية المالية.


من أعماله المهمه :

• جانغل تايتي (امبراطور الغابة) ، 1950-1954. صدرت في وقت لاحق بوصفها سلسلة الرسوم المتحركة كيمبا الأسد الأبيض في الولايات المتحدة. وفي العالم العربي الليث الأبيض.
• تيتسوان أتووم(استرو بوي) ، 1952-1968 . وفي العالم العربي كوكي العجيب
• ريبون نوكيشي (فارس الأميرة) ، 1953-1956 وفي العالم العربي باسم الأميرة ياقوت
• هاي نو توري (العنقاء) ، 1956-1989. وهي الشخصية المفضلة لدى تيزوكا.
• بلاك جاك ، 1973-1983
• بوذا ، 1974-1984


تاريخ ومكان الوفاة:

9 فبراير 1989 ، طوكيو ، اليابان ؛ سبب الوفاة الاصابة بسرطان المعدة.


من أقواله المأثوره :

• المانجا عالم افتراضي. المانجا المشاعر. المانجا هو المقاومة. المانجا هو الغرائبي. المانجا هو رثاء. المانجا هو التدمير. المانجا هو الغطرسة. المانجا هو الحب. المانجا هو الفن الهابط. المانجا هو الشعور بالتعجب. المانجا هو… لا يوجد أي استنتاج بعد.
• أتوسل اليكم دعوني أعمل!! (نقلا عن زوجته على مدار ثلاثين عاما) والجدير بالذكر ان هذه كانت كلماته الأخيرة

اظهر المزيد

جخه موفي

فريق التحرير في موقع جخه موفي

مقالات ذات صلة

رأيك؟ أضف تعليق!

إغلاق