أفلام الألفين

على ضفاف نهر المسيسيبي أصبح لتوم سوير صديق هو ماد

2013 MUD

عساف الروسان | 2013 MUD

MUD posterعندما اسمع جملة على ضفاف نهر المسيسيبي، لا أستطيع إلا أن أرى توم سوير يقفز في مخيلتي، الآن وفي مخيلتي أيضاً أصبح لتوم سوير صديق هو ماد، والذي برأيي أفضل فيلم في العام 2012.

يبدأ الفيلم مع صبي في الرابعة عشرة من العمر، يتسلل في الظلام من غرفة نومه حاملاً مصباح وجهاز اتصال لاسلكي، في طريقه للخروج من المنزل يتوقف إليس (تاي شيريدان) قليلاً يسترق السمع لهمس ونقاش والديه، قبل أن يختفي في الظلام ويلتقي بصديقه نيكبون (جاكوب لوفلاند) ليبحرانعلى متن قارب صغير في ممر مائي طويل نحو جزيرة صغيرة. مغامرة الصبيان نحو الجزيرة بسبب رؤيتهما لزورق أبيض وأزرق اللون معلق على شجرة، يبدو أن مياه الفياضانات رفعت الزورق لأعلى. يصعدان إلى أعلى يتفحصون داخل الزورق فيبدو أن أحدهم يعيش هناك.

Didn’t feel right leavin’ town without sayin’ goodbye

 

ماد (ماثيو ماكونهي) الذي يحمل اسم ذو دلالات على شخصيته (ماد – طين) قد يعني أنه مزيج من نقاوة الماء وقذارة التراب، أو لين مبهم يأخذ أكثر من شكل، وربما فقط اسمه ماد دون الحاجة للرمزية أو اللعب بالألفاظ. ماد يسحر الأولاد بطريقة كلامه وقصصه الأسطورية حول وشم الثعبان، والقميص الحظ الذي يرتديه، والصلبان على كعب حذاءه، وعضة الأفعى التي كادت أن تقتله. هذه القصص تقود الى جونيبر (ريز ويذرسبون)، حبه الأول والوحيد منذ الطفولة.

الصبيان، أحدهما،  يتيم يعيش مع عمه، والآخر مع والدين على وشك الإنفصال. وجود ماد في عالمهم الآن، يتكلم معهم ويسدي النصائح  ويروي قصص رومانسية يشعرهما بالأهمية، لذلك بسهولة يقنعهما بضرورة مساعدته أولا في تأمين الطعام والأدوات وفيما بعد لانزال القارب عن الشجرة ليتمكن من الابحار مع  جونبير.  نحن لا نعرف إذا ما كان ماد محل ثقة أم لا، ولأنه يحمل مسدس فهو مخيف بالنسبة لنا، وذو كاريزما وجاذبية بالنسبة للأولاد، ولأنهما وضعا ثقتهما في ماد، نصبح أيضاً كمشاهدين مجبرين على الإطمئنان نحوه ولو مؤقتاً.

ماد أشبه بالقصص الأسطورية التي تعيش معك لفترة طويلة، التصوير جميل ونابض بالحياة والمناظر الطبيعية خلابة، الأداء مميز وليس فقط من  ماثيو ماكونهي الذي قدم أداء هو من الأفضل في تاريخ مهنته، بل أيضاً من الصبي اليس شيريدان، قلب هذه القصة، الذي يرى في ماد قدوة ، فعلى الرجال فعل أي شيء لحماية حبهم – على عكس والده (راي ماكينون)، الذي على ما يبدو “تخلت” عن والدته (سارة بولسون).

الفيلم هو المفضل لدي في العام 2013، عن الآباء والأبناء وطريق الأبناء ليدخلو عالم الرجال.


الوسوم
اظهر المزيد

عساف الروسان

مشاهد عادي يحب الأفلام ومؤسس موقع وقناة جخه موفي
– أول عربي يتكلم عن الأفلام على اليوتيوب
– يمارس النقد السينمائي بشكل محترف منذ العام 2010.
– حائز على جائزة وزارة الثقافة الأردنية 2007 في حقل القصة القصيرة.
– مدير المحتوى والشبكات الإجتماعية في ياهو سابقاً.

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “على ضفاف نهر المسيسيبي أصبح لتوم سوير صديق هو ماد”

رأيك؟ أضف تعليق!