رسوم متحركة

أكيرا العلامة الفارقة في عالم الأنمي

akira-poster-akiraأكيرا طليعة اعمال الأنيمي في جميع أنحاء العالم و بمقاييس اليوم، أكيرا يبقى إنجازا بارزا في عالم الانيميشن ويحتفظ بالفضل لقدرته على تفصيل الحركة

في عام 1988 ، (أكيرا) شكل العلامة الفارقة في عالم الأنمي، من اخراج كاتسوهيرو أوتومو (Katsuhiro Otomo) ، أكيرا طليعة اعمال الأنيمي في جميع أنحاء العالم و بمقاييس اليوم، أكيرا يبقى إنجازا بارزا في عالم الانيميشن ويحتفظ بالفضل لقدرته على تفصيل الحركة وتسليط الضوء بشكل مكثف على الملحمة العنيفة من السلطة والفساد.

في العام 2019 ، وقع انفجار ضخم دمر طوكيو… جميع المدن الرئيسية في العالم دمرت في هذه الحرب التي اطلق عليها الحرب العالمية الثالثة… وهذه هي البداية فقط. وبعد ثلاثين عاما ، وبعد الحرب العالمية الثالثة ، وتحديدا في العام 2030.

تم إعادة بناء طوكيو ، وسميت نيو طوكيو. أصدقاء الطفولة كانيدا و تيسو هما عضوان في عصابة للدراجات النارية يقومون بهمة لاعتراض عملية عسكرية هذفها استرجاع مادة اختبار معينة. لكن القوات العسكرية تأسر تيسو وتقوم باخضاعه لعدد من التجارب هدفها اطلاق العنان للقدرات النفسية الكامنة للشخص، لكن عندما تكون هذه القوى الكامنة هي الغضب تخرج الأمور عن السيطرة، لان تيسو سيستخدم قواه الجديدة ليعاقب بها العالم الذي اضطهده فيما مضى.

والوحيد الذي يمكن منعه من ذلك هو اكيرا الصبي الذي دمر طوكيو قبل 30 عاما!

ويستند الفيلم على مانجا كاتسوهيرو أوتومو الذي ايضا اخرج فيام الأنمي . حاول أوتومو ان يشمل القصة كما جاءت في المانجا كلها في فيلم الأنمي. ولا بد من الاعتراف ان هذه العملية بالتأكيد كانت شاقة فليس من السهل ترجمة أكثر من 2000 صفحة من القصة المعقدة في فيلم لا يتجاوز 124 دقيقة. لذلك نصيحة شاهد الفيلم أكثر من مرة وهكذا ستفهم القصة أكثر وفي المرة الثالثة ستصبح خبيرا



مبتكر أكيرا:

KatsuhiroOtomo2013كاتسوهيرو أوتومو (Katsuhiro Otomo) هو المبتكرلاكيرا.

ولد في مياجي بالقرب من طوكيو، في عام 1954. في عام 1973 ، انتقل إلى العاصمة اليابانية طوكيو ، حيث بدأت تظهر على الفور موهبته في رسم الكاريكاتير. وبدأ في رسم الخيال العلمي في عام 1979. وفي عام 1984 ، فاز في أول جائزة للمانغا وعندها قامت يونغ ماغازين -مجلة الشباب- بطباعة تحفة أوتومو (اكيرا) في ديسمبر كانون الاول.

لقد استغرق الأمر 10 سنوات ليتمكن أوتومو من كتابة وتصميم 2000 صفحة من اكيرا. وفي عام 1988 تحولت الى فيلم أنمي (الفيلم حقق نجاحا مثل المانجا). في عام 2001 ، أكيرا، الفيلم ، تمت اعادة انتاجة ومعالجته رقميا من قيب شركة بيونيير (Pioneer) للحصول على صورة وصوت أكثر وضوحا ونقاوة.

الوسوم
اظهر المزيد

رأيك؟ أضف تعليق!

شاهد أيضاً

إغلاق